عنوان الماستر: آثار اسلامية

السداسي الأول

اسم المادة: تاريخ الفن الاسلامي

  يتناول هذا المقرر مجموعة من المحاضرات في مقياس تاريخ الفن الاسلامي ، وهو ينقسم الى ثلاثة محاور:

المحور الأول : مفاهيم عامة حول الفن الاسلامي

- نشأة الفن الاسلامي ومراحل تطوره

- أصول الفن الاسلامي

- موقف الاسلام من التصوير و أثره في توجيه الأعمال الفنية

- الخصائص العامة للفن الاسلامي وأبعاده الروحية والوجدانية

المحور الثاني: المدرس الاقليمية للفن الاسلامي

- المدرسة العربية وأبرز خصائصها الفنية 

- المدرسة المغولية وأبرز خصائصها الفنية

- المدرسة المظفرية وأبرز خصائصها الفنية

-  المدرسة التيمورية وأبرز خصائصها الفنية

-  المدرسة التركمانية وأبرز خصائصها الفنية

-  المدرسة الصفوية وأبرز خصائصها الفنية

-  المدرسة العثمانية وأبرز خصائصها الفنية

-  المدرسة الهندية وأبرز خصائصها الفنية

المحور الثالث: تأثيرات الفن الاسلامي على فنون الحضارات المجاولرة للحضارة الاسلامية

عنوان الماستر: أثار إسلامية

السداسي: الاول

اسم الوحدة: الأساسية

اسم المادة: الكتابات الأثرية (1)

الرصيد: 04

المعامل: 02

1.   تقديم عام:

إن دراسة الكتابات الأثرية  العربية الإسلامية من حيث جمع المادة العلمية وتوثيقها وتصنيفها وتحليلها وقراءتها، عمل صعب التناول والبحث لتميزه وخصوصيته فيتطلب الخبرة والتجربة الميدانية والممارسة المخبرية العملية والقراءة الدقيقة للنقائش الأثرية، واستقراء نصوصها الغنية بالمعلومات والعبارات والأسماء والألقاب، وما يترتب عنها من استخلاص صيغ متنوعة ومتباينة، ومن ثم فالقراءة الصحيحة لنصوصها تكشف عن أحداث تاريخية وجغرافية وسياسية واقتصادية واجتماعية ومذهبية وفكرية وإدارية، وفنية وعمرانية... وغيرها، كما تكشف عن روح العصر والدولة التي أمرت بإنجازها فهي المرآة العاكسة للحكم القائم، وعليه فإن هذه القضايا وغيرها تتطلب من الباحث المتخصص التعامل معها بحيطة وتزداد قيمتها إذا قورنت بما يعاصرها من أخبار في المصادر المخطوطة والمصادر التاريخية والجغرافية وكتب الرحالة وكتب النوازل. يعتبر موضوع الكتابات الأثرية العربية الإسلامية عامة ، من الموضوعات الحضارية الهامة التي تشكل لبنة جديدة في حقل الدراسات التاريخية والأثرية واللغوية والفنية والاجتماعية والفكرية والدّينية، وغيرها من فروع الدّراسات الأخرى، التي لا يستغني عنها الباحث في التحقيق والتوثيق والتأليف.

ومن المعروف، أن الكتابات الأثرية بأنواعها المختلفة (تذكارية، شاهدية، وقفيات) سواء كانت منفذة على المباني والعمائر، أو على المعادن (تحف، مسكوكات) والأخشاب، أو على غيرها، الأواني الفخارية والخزفية، والرخام والحجر والعظم والزجاج والنسيج إلخ... فهي بمثابة مصادر أثرية أصلية، معاصرة للوقائع والأحداث يصعب الطّعن فيها أو التشكيك في معلوماتها.

 

2.   المنهج والأهداف المرجوة:

    اعتمدنا في كتابة هذا البرنامج للسنة الأولى ماستر تخصص آثار اسلامية في الوحدة التعليمية الأساسي، فقد توخينا تحقيق الأهداف التعليمية لهذه الوحدة ومنها عرض محاور البرنامج لمادة مقياس الكتابات الأثرية بالمغرب الإسلامي في الفترة الوسيطة والعثمانية معتمدين في ذلك المنهج التاريخي الوصفي والتحليلي، بقصد تكوين صورة واضحة لدى الطلبة عن الكتابات الأثرية ، ولقد توخينا تحقيق الهدف العام المتمثل في أن يكون للطالب في نهاية المقياس قادرا على معرفة أهم أنواع الكتابات الأثرية في الحضارة الإسلامية وكذا معرفة خصائص ومميزاتها عبر كل الفترات، ويضاف الى هذا بعض الاهداف الخاصة التالية:

1-    أن يفهم الطالب طبيعة السياسة والأنظمة الاقتصادية وتطورها في حضارة بلاد الاسلامي.

2-    أن يكشف الطالب مراحل تطور الخط وخصائصه المحلية.

3-     أهمية الكتابات في دراسة تطور الزخرفة الكتابية والنباتية والهندسية والرمزية.

4-    أن يفهم دلالة العبارات والصيغ والألقاب المنقوشة وتفسيرها.

 

3.   المخطط العام للدروس:

تنقسم هذه المطبوعة البيداغوجية المتخصصة إلى 13 محاضرة تدريسية تناولنا في:

1-             المحاضرة الأولى: مدخل إلى للكتابات الأثرية العربية.

2-             المحاضرة الثانية: أهمية الكتابات العربية الاثرية المعاصرة

3-             المحاضرة الثالثة: مجالات توظيف الخط العربي على الأثار الإسلامية

4-             المحاضرة الرابعة: موضوعات الكتابات العربية على الأثار الإسلامية 

5-             المحاضرة الخامسة: تقنيات وأدوات تنفيذ الخط العربي على الشواهد الأثرية

6-             المحاضرة السادسة: تقنيات توثيق الكتابات الأثرية( تقنيات الرفع والتفريغ)

7-              المحاضرة السابعة: منهجية تحليل الكتابات الأثرية العربية

8-             المحاضرة الثامنة: أقدم نماذج الكتابات التأسيسية في العمارة الإسلامية

9- المحاضرة التاسعة: أقدم نماذج الكتابات الأثرية على شواهد القبور 

10-        المحاضرة العاشرة: أقدم نماذج الكتابات الأثرية على النسيج والسجاد

11-      المحاضرة الحادي عشر: توقيع الخطاطين والحرفيين على العمائر الإسلامية

12-      المحاضرة الثاني عشر: توقيع الخطاطين والحرفيين على الأثار المنقولة

13-      المحاضرة الثالثة عشر: أثر الخط العربي في كتابة اللغات الأعجمية المشرقية

 

     وقد قسمنا مخطط المحاضرة إلى تمهيد تاريخي لكل فترة تخص الكتابة الأثرية المدروسة، ثم دراسة وصفية للنقيشة وذلك بوصف الكتابة ومضمون النص وأهم الخصائص اللغوية مع البعد التاريخي وشرح أهم المصطلحات والصيغ مع وضع بطاقات تقنية وصور ولوحات توضيحية. وفق المنهج العلمي المتبع في دراسة الكتابات الأثرية عامة.


استكمالا لمن تم تقديمه في السداسي الاول بخصوص تقديم الشروط العلمية وتقديم البحث التاريخي بالصورة الاكاديمية سوف نحاول عرض سلسلة محاضرات متتابعة لاستكمال الطرق العلمية الصحيحة للبحث التاريخي في الفصول التالية :

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

*

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

*

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تسجيل أعمال الحفرية وتفسير نتائجها (ثانيا : تسجل سير الحفرية)